الرسالة

0
197

هل وصلتنا الرسالة ؟
وأتخذنا الحلول والتدابير ؟
وأستوعبنا الدرس؟
وهل أدمنا المشقة والشقاء.

حيث كثير من الرسائل وصلتنا من آلاف السنين
ولم نطبق الحلول.

إذا أختلفنا في الرأي و الرؤية!
وأختلفنا ف الايديلوجيات؟
لكننا أخوة ف الوطن نحترم ونحب بعضنا بعض…
وننسي خلافاتنا
عندما نواجة مشاكل أو أعداء
لنا ولأسرة الوطن.

أننا نواجه اكبر هجمة تاريخية شاملة وللفيروسات والأمراض

مما نتج عنها مواجهة صعوبات معيشية ومادية
وأقتصادية ونفسية
ونواجة كثرة العاطلين عن العمل وضعف
المدخول والتفكك
الأسري والاجتماعي….

هل أستوعبتم الرسالة ؟؟

عندما تواجهون جميعا هذي الصعوبات والمعوقات والظروف بتكاتفكم وتحالفكم
تستمر الحياة ونعيش في ظل هذي الظروف كناجين
وليس
كضحايا…
أو (سوف تزداد هذي الصعوبات ولم تستوعبون الرسالة
الا بعد فوات الأوان كالعادة ستنتظرون الموت الحتمي)..

أصحاب النوايا السوداء هم يشغلوننا في فتن وتأويلهم لسلبيات
الآخرين والوطن ..
أنهم يقينا يسقطون تشوهاتهم الفكرية لصورتهم لنفسهم ولنواياهم السوداء للآخرين فنحن في
طواريء قاهره للبناء والعمل فمن يلهينا او يشغلنا ف أمور تافهه وجانبية من أتباع الشياطين ولا يشعرون بالمسؤولية..؟؟
وعليهم
غسيل ذنوبهم فورا
– – – –
– – –
(( القرار))
علينا أن نختار بين
السعادة و العمل
أو التعاسة و الحزن
وسنري النتائج؟

التعاسة ستؤدي للموت البطيء

والسعادة ستؤدي
للشغف والإبداع والتألق ليوصلنا للاختراع والبحوث
ومنها
للمحبة لأنفسنا وللإنسانية
والبشرية لنكون
فاعلين ومفيدين
بالعطاء الشامل..

(ماحد يموت من السعادة لكن التعاسة كفيلة أن تموتنا جميعا ).
( لاتيأسوا

‏( الْحَمدُ لِلَّهِ الَّذِي وَهَبَ لِي عَلَى الكِبَرِ إِسْمَاعِيلَ )

‏تأخر الخير مع إلحاحك بالدعاء،لا يعني أن الرزق قد تعداك ولن يصل إليك بل سيأتيك ويدهشك العطاء الذي سيوازي سنوات الصبر وترقب الرزق الذي سألته .

‏فـ الله(كريم. جواد. رزاق وهاب)

 

جمعة جامعة للعطاء
والخير

السيد/ الشريف عبدالعزيز الحسن