“البلديات الإقليمية وموارد المياه” تنظم ملتقى الجودة

0
558

نظمت وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه أمس (الأربعاء) ملتقى الجودة بفندق هرمز مسقط والذي يقام خلال الفترة من 13-14 من نوفمبر الجاري وذلك تحت رعاية السيد الدكتور/ يحيى بن محفوظ البوسعيدي رئيس مكتب الوزير وذلك تزامنًا مع الاحتفال باليوم العالمي للجودة والذي جاء هذا العام تحت شعار ” داعمون وبفخر،100 عام من الجودة”.

يأتي هذا الملتقى فرصة لتبادل الخبرات بين العاملين في الجودة والنظم الإدارية الاخرى في المؤسسات الحكومية والخاصة والاطلاع على تجارب النظم الادارية المختلفة بها، إلى جانب استضافة المهتمين والخبراء في هذا المجال بالسلطنة والخروج بتوصيات قابلة للتطبيق حول النظم الادارية المختلفة وكيفية الاستفادة منها.
بدأت برامج الملتقى بكلمة للوزارة ألقاها المهندس/ محمد بن سيف العامري مدير عام التخطيط والدراسات أشار فيها إلى أن وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه أولت اهتماماً كبيرا بالجودة من منطلق حرصها على تطوير مستوى الأداء ورفع كفاءة مختلف الأجهزة الإدارية والفنية وتحسين الخدمات وترسيخ قيم التميز في كافة جوانب أنشطتها، فقد ظهر ذلك جلياً من خلال حصول الوزارة على شهادة الاعتماد الدولية الأيزو في عام 2015م ومن ثم نجاحها في تجديد الشهادة بإصدار 9001/2015.
وأضاف مدير عام التخطيط والدراسات بأن الوزارة حرصت في تطبيقها لنظام إدارة الجودة على الرقي بالمعايير الدولية من خلال تبنيها الإصدار الجديد من مواصفة الايزو 9001 وذلك لشمولية تلك المعايير ومراعاتها لطبيعة العمل الخدمي الحكومي.
كما تضمن برامج الملتقى عرض فيلم قصير استعرض توثيق نظام إدارة الجودة بالوزارة ، كما استعرض الفيلم رؤية الوزارة والاهتمام الكبير الذي توليه لنظام الجودة من منطلق حرصها على تطوير مستوى الأداء ورفع كفاءة مختلف الأجهزة الإدارية والفنية وتحسين الخدمات وترسيخ قيم التميز في كافة جوانب أنشطتها.
بعد ذلك قدمت سعادة بنت شغيل الهاشمية مديرة دائرة الجودة بالوزارة عرض عن نظام إدارة الجودة بوزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه، تناولت فيه أهداف تطبيق نظام إدارة الجودة، بالإضافة إلى مراحل تطبيق النظام من ضمنها الإعداد للمشروع ومرحله تطبيقه والإشهاد بمطابقة ISO9001/2008 وخطة التوسعة والانتقال و الإشهاد بمطابقة ISO9001/2015.
واشتمل العرض كذلك على إيجابيات تطبيق نظام إدارة الجودة وتطوير التخطيط ودعم القرار، كذلك مجال المطابقة بنظام إدارة الجودة والمعلومات الموثقة وأهم التطبيقات الجيدة.
يناقش الملتقى عددا من أوراق العمل، حيث تناولت الجلسة الأولى ورقة عمل بعنوان “إدارة الجودة والتميز المؤسسي التطلعات والتحديات” للدكتور حمدي بن محمد خشان مدير أبحاث ودراسات بمركز انجاز للتطوير ناقش فيها الإستدامة في إدارة التميز والإجادة وتعريف إدارة الجودة والتميز، إضافة إلى الفرق بين الإجادة والتميز وتحديات تطبيق التميز المؤسسي والحلول المناسبة لذلك وممكناته.
وقدم المقدم الركن/ بسام بن راشد العريمي مدير إدارة الاستشارات الامنية بالإدارة العامة للعمليات شرطة عمان السلطانية كلمة حول إدارة المخاطر في المؤسسات الحكومية تطرق من خلالها إلى معايير الخطة الأمنية بالمرافق الحيوية والتي تشمل الأُصول وبيئة العمل بالمنشأة وتحليل المخاطر الأمنية، بالإضافة إلى المهام والواجبات الأمنية الوقائية والتقييم والمتابعة وخطة الاستجابة.
وفي الجلسة الثانية قدمت سهير قربوج خبيرة إرساء وتدقيق نظم إدارة الجودة والمخاطر ونظم الحوكمة ورقة عمل بعنوان مسار الإشهاد بالمطابقة في القطاع الحكومي بالسلطنة (الدروس المستفادة والآفاق) تناولت فيها البدايات والمسارات والإرساء وتأهيل الأفراد، كما أشتملت الورقة على عدد من الإيجابيات التي ساعدت على تنفيذ المشروع من ضمنها القيادة الداعمة للإدارة العليا ومهارات الموظفين المشاركين وثراء التشريع بالسلطنة.
أما ورقة العمل الثانية من الجلسة الثانية والتي جاءت بعنوان” أدوات التحسين المستمر … لين أنموذج ” والتي ألقاها حمود بن راشد بن ماجد المحروقي مدرب أساليب لين بشركة تنمية نفط عمان تطرق خلالها إلى مفهوم اللين وتاريخه وأنواع الهدر وأدوات اللين لإقصائها، إضافة إلى تجربة شركة تنمية نفط عُمان العملية من خلال دوافع التغيير والتطبيق ورحلة الشركة في عملية التطبيق والنتائج المحققة، كما تطرق المحروقي لتجربة تطبيق منهجية اللين في القطاع الحكومي والتي تضمنت هيكل الحوكمة الخاص بتطبيق “لين” والإنجازات التي تحققت حتى اللحظة وأهم المراحل وأهدافها وعوامل النجاح الأساسية.
كما قدم الدكتور واضح بن حافظ المنذري نائب مدير البحث العلمي المؤسسي في مكتب ضمان الجودة بجامعة السلطان قابوس ورقة عمل بعنوان “مؤشرات قياس الأداء ودورها في تطوير العمل المؤسسي” تناول فيها تجربة جامعة السلطان قابوس في تطوير العمل المؤسسي من خلال تطبيق مشروع بطاقات مؤشرات الأداء الرئيسية ودوره في تحقيق الأهداف الاستراتيجية، ودور المشروع كذلك في ربط أهداف ومبادرات الوحدات لتسهيل تنفيذ الخطط الاستراتيجية.
ويختتم الملتقى اليوم (الخميس) بمناقشة التحول الالكتروني بوزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه للفاضل/ حمد بن عبيد الحبسي المدير العام المساعد للتخطيط والدراسات لشؤون تقنية المعلومات بالوزارة، والتطرق إلى النظام الالكتروني بصندوق الرفد (إرتقاء) للفاضل فهد بن سعيد الحارثي مدير عام مساعد الخدمات الإلكترونية والجودة بصندوق الرفد، كما سيتم اليوم إقامة ورشة عمل حول تطبيقات الجودة نحو تحقيق التميز والريادة للدكتور عبد الناصر بن إبراهيم الصايغ خبير الموارد البشرية للتخطيط الاستراتيجية وممارس في التقييم المؤسسي، علما بأنه تم إقامة ورشة عمل حول إدارة الجودة الشاملة بالتعاون مع جامعة السلطان قابوس بتاريخ 11 و12 من نوفمبر الجاري قدمها الدكتور حمود بن عبدالله المقبالي مدير مركز تقنيات التعليم بجامعة السلطان قابوس.