وزارة الصحة تكشف  تفاصيل المبادرة الوطنية للتبرع بالدم

0
32

مسقط / عبدالله بن خلفان الرحبي

تستعد وزارة الصحة في اطلاق مبادرة  لأطلاق اكبر حملة للتبرع بالدم  لكسر الاقام القياسية و لاستهداف 500 الاف متبرع في زمن قياسي جاء ذلك خلال ما اعلنته الوزارة في المؤتمر الصحفي الذي عقد بديوان عام الوزارة     بحضور  خالد بن عبدالله المنظري مدير عام الشؤون الإدارية ورئيس اللجنة الرئيسية ، وبحضور أعضاء اللجنة الرئيسية للمبادرة ومجلس إدارة صندوق الزمالة لموظفي وزارة الصحة وحضور  عدد من وسائل الإعلام المحلية المختلفة (المقروءة والمسموعة والمرئية والإلكترونية)   وسينظم الفعالية صندوق الزمالة لموظفي وزارة الصحة) بالتعاون مع دائرة خدمات بنوك الدم بوزارة الصحة ، بعنوان “المبادرة الوطنية للبترع بالدم ” تحت شعار دمك حياة لغيرك الفعالية حيث  من المقرر انطلاقها  بتاريخ السابع والعشرين من شهر نوفمبر القادم  في حين يبدا التسجيل للراغبين في الترع خلال الايام التي تسبق هذا التاريخ  سواء لمتبرع في ذلك اليوم والذي  يسجل  المتبرع  في الايام  القادمة   بعد توقيعه لتعهد بالتبرع  وصولا للرقم  500 الاف متبرع  وسيحضر الفعالية محكمين من الموسوعة العالمية ( جنيز ) للأرقام القياسية  ، وتتوزع الجملة التبرع في  عشر مواقع بمحافظات السلطنة تهدف إلى الحصول على أكبر عدد من التعهدات للتبرع بالدم خلال 28 يوما من تاريخ الفعالية وتجميع وحدات الدم خلال ثمان ساعات على مستوى السلطنة من خلال بنوك الدم بالمستشفيات المرجعية بالمحافظات الجدير بالذكر ستقام المبادرة  في كل من محافظة مسقط في دائرة خدمات بنوك الدم ومركز عمان للمؤتمرات والمعارض ، وفي  محافظة ظفار في مجمع السلطان قابوس للثقافة والترفيه  ، وفي  محافظة الداخلية في مركز نزوى الثقافي .

و في محافظة جنوب الباطنة بجمعية المرأة العمانية  في ولاية الرستاق ، وفي محافظة شمال الباطنة ستقام بجامعة صحار وبمحافظة البريمي بكلية البريمي الجامعية ، أما في محافظة الظاهرة ستقام في كلية العلوم التطبيقية ، أما في محافظة شمال الشرقية  ستقام في الكلية التقنية في ابراء، وفي محافظة جنوب الشرقية ستقام بالمجمع الرياضي في صور

و تأتي هذه المبادرة رغبة من مجلس إدارة صندوق الزمالة لموظفي وزارة الصحة مشاركة أبناء المجتمع وتعزيز مفهوم الشراكة بين القطاع الحكومي (العسكري والإداري) والقطاع الخاص والاسهام بالتبرع بالدم لإنقاذ أرواح المحتاجين لها    و ايجاد شراكة بين الوحدات الحكومية (العسكرية والمدنية) والقطاع الخاص والمجتمع في مجال التبرع بالدم . حيث تم تشكيل لجنة لتنفيذ هذه المبادرة للتبرع بالدم على مستوى السلطنة في السابع والعشرين من شهر نوفمبر الجاري .

وأوضح مدير عام الشؤون الإدارية ورئيس اللجنة الرئيسية ،  خالد بن عبدالله  المنظري  للإعلاميين أهمية هذه المبادرة وقال :إن التبرع بالدم يعتبر عملاً انسانيا يساعد في إنقاذ الأرواح بالإضافة إلى أنه يساعد المتبرع في تجديد دمه ويعد ذلك صدقة يقدمها الانسان احتسابا للأجر عند الله ، كما أن هذه المبادرة تُعد بمثابة تدريب للتعرف على مدى جاهزية منظومة الخدمات الطبية لمجابهة الأزمات والحالات الطارئة وتثقيف واعداد أبناء المجتمع لمثل هذه الحالات بجميع محافظات السلطنة ، كذلك يسعى الصندوق لتسطير اسم السلطنة في موسوعة جينيس للأرقام القياسية العالمية بتسجيل أكبر عدد من المتبرعين خلال ثمان ساعات وذلك تزامنا مع احتفالات البلاد بالعيد الوطني الثامن والأربعين المجيد .

وأضاف: هذه المبادرة ستتساهم في كسب متبرعين جدد ، وتثقيف المجتمع بأهمية المساهمة والتبرع بالدم ، وتشجيع الموظفين على الإنخراط في العمل التطوعي ، وتدريب وتأهيل الكادر الفني الجديد لعملية أخذ عينات الدم وطرق تخزينها ، وأيضا ستساهم في قياس جاهزية الخدمات الطبية والمجتمع في الحالات الطارئة . وقال مدير مكتب الحالات الطارئة بالوزارة   تعد هذه الحملة من الحملات الرائد التي ننظر اليه كونها عمل وطني مجتمعي كبير حيث من المأمول انها تستقطب عدد كبير ونامل ان تحل هذه الارقام في موسوعة جينز  كون السلطنة الاولي في عالم التبرع   وتعطينا هذه الحملة مؤشر لمدي الجاهزية  لأي حدث طاري يحدث  داخليا وخارج السلطنة ونحن هنا بالوزارة على اتم الاستعداد لتوفير كميات كبيرة من الدم بعد واذا تحقق هذه الرقم نستطيع تغطية 15 الف مريض محتاج للدم نتمنى ان تحق الحملة الاهداف المنشودة لها

وقال الدكتور خالد بن راشد البلوشي مدير المبادرة الوطنية للتبرع بالدم همنا في هذه الحملة ان تنجز في زمن قياسي هناك متبرع أني يسجل ويتبرع وهناك يسجل علي أن يتبرع خلال 28 يوم في المواقع المحددة او في بنك الدم  وهذه التبرع بكل تأكيد سيخدم  كل الفئات في المجتمع  مضيف ان المجتمع العماني دائما سباق للخير ويضرب  في المثل مثل هذه الاعمال الانسانية كثيرا ما نجد أعداد كبيرة تتساب في القيام بالتبرع واشار البلوشي خلال الايام القادمة  سنعلن عن شروط التبرع  وطالب مدير المبادرة الوطنية للتبرع بوقوف وسائل الاعلام المختلفة مع الحملة وايضا شبكات التواصل الاجتماعي لإعطاء زخم كبير للحملة والخطوة القادمة سوف نستضيف رواد التواصل الاجتماعي  لنشر هذه الحملة في حساباتهم .

 

 

 

 

 

 

الفعالية التي ستنطلق في السابع والعشرين من شهر نوفمبر القادم ، في عشر مواقع بمحافظات السلطنة تهدف إلى الحصول على أكبر عدد من التعهدات للتبرع بالدم خلال 28 يوما من تاريخ الفعالية وتجميع وحدات الدم خلال ثمان ساعات على مستوى السلطنة من خلال بنوك الدم بالمستشفيات المرجعية بالمحافظات و ايجاد شراكة بين الوحدات الحكومية (العسكرية والمدنية) والقطاع الخاص والمجتمع في مجال التبرع بالدم

الجدير بالذكر ستقام المبادرة  في كل من محافظة مسقط في دائرة خدمات بنوك الدم ومركز عمان للمؤتمرات والمعارض ، وفي  محافظة ظفار في مجمع السلطان قابوس للثقاقة والترفيه  ، وفي  محافظة الداخلية في مركز نزوى الثقافي .

و في محافظة جنوب الباطنة بجمعية المرأة العمانية في ولاية الرستاق ، وفي محافظة شمال الباطنة ستقام بجامعة صحار وبمحافظة البريمي بكلية البريمي الجامعية ، أما في محافظة الظاهرة ستقام في كلية العلوم التطبيقية ، أما في محافظة شمال الشرقية  ستقام في الكلية التقنية في ابراء، وفي محافظة جنوب الشرقية ستقام بالمجمع الرياضي في صور