انطلاق مسابقة ساس 48 لدعم ريادة الاعمال والتحفيز على الابتكار .

0
54

تنطلق يوم الخميس 1 نوفمبر 2018 بالمقر الرئيسي لبنك مسقط فعاليات مسابقة ساس 48 والتي تنظمها هيئة تقنية المعلومات ممثلة في مركز ساس لريادة الأعمال بالتعاون والشراكة مع بنك مسقط وذلك خلال الفترة من 1-3 نوفمبر القادم

وياتي تنظيم هذه المسابفة بهدف تعزيز ثقافة ريادة الأعمال والتشجيع على التفكير الابداعي التفكير في مختلف مجالات تقنية المعلومات والاتصالات ، علماً ان المسابقة موجهة لطلاب الجامعات والباحثين عن عمل والموظفين وكذلك من لديهم الهواية في مجال تطوير تطبيقات الهواتف الذكية أو شبكة الإنترنت، وتعتمد فكرتها على اختيار 100 مشاركا من المطورين وخبراء التسويق ورواد الأعمال ومدراء المشاريع حيث سيتم تقسيمهم إلى مجموعات لتنفيذ مجموعة من الأفكار في مجال تطبيقات الهواتف الذكية أو شبكة الأنترنت وذلك على مدار 48 ساعة متواصلة.
وبهذه المناسبة قال حسن بن فدا اللواتي ، مدير عام قطاع تنمية المجتمع الرقمي بهيئة تقنية المعلومات ، مسابقة ساس 48 من المسابقات التي نحرص على تنظيمها ودعمها وذلك لما لها من أهمية في تشجيع وتحفيز الشباب على الإجادة والإبداع وحثهم على ريادة الأعمال في مختلف مجالات تقنية المعلومات والاتصالات ، فرسالة المسابقة لجميع المشاركين فيها وكذلك لكل المتابعين لها بأن شبابنا قادرون على الخروج بمشاريع وتطبيقات ناجحة في غضون 48 ساعة فقط ، ونحن في هيئة تقنية المعلومات نثمن دور بنك مسقط في دعم المسابقة وغيرها من مبادرات ومشاريع الهيئة .

من جانبة قال أحمد بن عمر العجيلي ، مساعد مدير عام أول تقنية حلول وأنظمة الأعمال ببنك مسقط ، اننا سعداء بالتعاون والشراكة مجدداً مع هيئة تقنية المعلومات في تنظيم مسابقة ساس 48 وذلك بعد النجاح الذي شهدته المسابقة خلال السنوات الماضية والتي ساهمت في تشجيع وتحفيز مجموعة من رواد الاعمال وممثلوا الشركات الصغيرة على الاهتمام بمجالات الابتكار وتطوير الاعمال من خلال طرح مشاريع وافكار جديدة تعزز من ريادة الاعمال وفي نفس الوقت تشجيع الشباب على تأسيس شركات عمانية ناشئة في قطاع تقنية المعلومات عموما وفي مجال تطبيقات الهواتف الذكية تحديدا مؤكدا حرص بنك مسقط على دعم الشباب العماني في مختلف المجالات ومنها قطاع تقنية المعلومات والاتصالات وذلك نظرا لأهمية هذا القطاع في دفع عجلة التنمية الشاملة للسلطنة .
واوضح العجيلي أن مسابقة ساس 48 من المبادرات التي تستهدف شريحة مهمة في المجتمع من المطورين والمبرمجين والمهتمين بتقنيات وتطبيقات الهواتف الذكية ودعم المسابقة يأتي ضمن جهود البنك في خدمه المجتمع العماني وهو نتاج للتعاون المشترك والمستمر بين بنك مسقط وهيئة تقنية المعلومات ، متمنياً التوفيق للمشاركين في المسابقة والخروج بافكار جديدة تخدم تطور قطاع تقنية المعلومات .
هذا وتعتمد فكرة المسابقة على تجميع مجموعة كبيرة من المشاركين من مطوري تطبيقات الهواتف الذكية والمبرمجين ومن خبراء التسويق ورواد الأعمال على مدار 48 ساعة متواصلة بإشراف فريق متخصص ، حيث سيتم تقسيمهم إلى مجموعات لتنفيذ أفكارًا متنوعة في مجال تطبيقات الهواتف الذكية، في مختلف المجالات كالسياحة والدعم اللوجستي والبيانات المفتوحة وغيرها من القطاعات الحيوية الأخرى . هذا وقد فتح باب التسجيل في المسابقة خلال الفترة الماضية وسط اقبال كبير من قبل الشباب العماني للمشاركة والتنافس على الفوز بالمسابقة التي تم رصد لها وتشمل مكافأت مالية وبرامج تدريبية .