البلديات الإقليمية وموارد المياه تؤكد جاهزيتها للتعامل مع الحالة المدارية “لبان”

0
110

أكدت وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه جاهزيتها للتعامل مع الحالة المدارية “لبان” وفي هذا الإطار قام سعادة حمد بن سليمان الغريبي وكيل الوزارة لشؤون البلديات الإقليمية وسعادة المهندس علي بن محمد العبري وكيل الوزارة لشؤون موارد المياه بزيارات ميدانية لمحافظتي الوسطى وظفار.
حيث التقى سعادة وكيل الوزارة لشؤون البلديات الإقليمية بعدد من المسؤولين بالمديرية العامة للبلديات الإقليمية وموارد المياه بمحافظة الوسطى والبلديات التابعة لها وذلك من خلال عقد اجتماع تم فيه مناقشة واستعراض جهود البلديات للتعامل مع الحالة المدارية والاجراءات اللازم اتخاذها لتذليل تأثر الخدمات خلال هطول الأمطار وجريان الأودية، إلى جانب تشكيل فرق عمل ميدانية للوقوف على سير الخدمات ومتابعتها أولا بأول والاستجابة الفورية للتعامل مع أي طارئ من خلال تسخير كافة الأمكانيات المتاحة من آليات ومعدات في مختلف المحافظات.


وأكد الغريبي على ضرورة المتابعة المستمرة للمنشآت الغذائية بما يضمن تقيدها بالاشتراطات الصحية المعمول بها وذلك حفاظا على سلامة الأغذية المتداولة.
وفي ذات الإطار قام سعادة المهندس وكيل الوزارة لشؤون موارد المياه بزيارة عدد من السدود بمحافظة ظفار من بينها سد الحماية من مخاطر الفيضانات بمدينة صلالة وسد التغذية الجوفية على وادي صحلنوت، مؤكدا سعادته على كفاءة السدود بالمحافظة وباقي محافظات السلطنة من حيث السعة التخزينية والطاقة الاستيعابية في احتجاز كميات كبيرة من المياه جراء هطول الأمطار وجريان الأودية.
كما سخرت الوزارة امكانياتها لمتابعة السدود بشكل مستمر خلال الحالة المدارية ومتابعة كفاءة أجهزة القياس والمراقبة للأودية ومحطات الأمطار لضمان فعاليتها.
الجدير بالذكر أن الوزارة شكلت فرق عمل ميدانية بمختلف محافظات السلطنة لمتابعة سير الخدمات، كما خصصت غرفة لتلقي واستقبال ملاحظات المواطنين والمقيمين ورصد بلاغاتهم حول تأثر الخدمات البلدية والمائية عبر رقم الهاتف 24299999 ، حيث يتم الاهتمام بكافة البلاغات والملاحظات الواردة وتحويلها المباشر إلى البلدية المختصة ومتابعة الإجراءات التي تتم بشأنها.