مشاركة وزارة الزراعة والثروة السمكية في في مؤتمر سلامة الغذاء والاغذية

0
118

 

شاركت وزارة الزراعة والثروة السمكية في مؤتمر سلامة الغذاء والاغذية والتقليدية 2016 م الذي نظمته وزارة البلديات الاقليمية وموارد المياه الاسبوع الفائت بهدف تعزيز الوعي بأهمية وسلامة جودة الغذاء لدى كافة شرائح المجتمع وصولا الى تحقيق معايير الصحة والسلامة لدى المستهلك

 وتمثلت مشاركة الوزارة في تقديم ثلاثة أوراق عمل عملية الاولى “تحفيز الطفرات والتقنيات الحيوية لتحسين المحاصيل باستخدام أشعة جاما” قدمتها الدكتور الغالية بنت حميد المعمرية – رئيسة قسم بحوث التقنية الحيويةبالمديرية العامة للبحوث الزراعية والحيوانية اوضحت من خلالها الى اهمية تقنية تربية الطفرات باستخدام الاشعاع النووي باعتبارها احدى الوسائل الاساسية والناجحة في التطبيقات الزراعية عالميا لتوفير الامن الغذائي وتحسين المحاصيل الزراعية أو بالأخص تحسين الصفات الكمية والنوعية في المحاصيل.

حيث إن الطفرات التي تحدث بصورة تلقائية أو تستحدث باستخدام الطفرات سواء الفيزيائية – ومنها الإشعاعية – أو الكيميائية تمثل مصادر جديدة للتغيير الوراثي في برامج تربية وتحسين النبات.

وقدمت الدكتورة الغالية المعمرية من خلال هذه الورقة استعراضا حول مصادر وأنواع الاشعاع وكيفية إعداد المادة النباتية للمعاملة بالجرعة المناسبة من الاشعاع. واستعرصت ايضا بعض النتائج الاولية لمشروع تحفيز الطفرات للقمح والشعير القائم في السلطنة والممول من قبل صندوق التنمية الزراعية والسمكية بالتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية،

ويهدف هذا المشروع الى تحسين بعض الاصناف المحلية من القمح والشعير من حيث التبكير في النضج ،المقاومة للرقاد ، تحمل الأمراض، تحمل الملوحة والجفاف، والانتاجية العالية باستخدام أشعة جاما .

اما الوراقة الثانية فتمحورت في الخواص الفيزيائية والكيميائية والخواص الوظيفية للعسل العماني وقدمتها المهندسة انيسة بنت مبارك الغابشية من المديرية العامة للبحوث الزراعية والحيوانية ذكرت ان هذه الدراسة تمت على اربع انواع من العسل (تربيه بالمناحل) وهي:- السمر ، السدر، الأزهار والشوع؛ والمجنيه من مختلف مناطق السلطنة. حيث بلغ عدد العينات ما يقارب 30 عينه . تم تحليل العينات بمختبر الصناعات الغذائية وشملت التحليل على قياس نسبه الرطوبه،

المواد الصلبة الذائبة، النشاط المائي ، نسبة الحموضة ،الاس الهيدروجيني ، اللون والمواد الفينوليه الممثلة لمضادات الاكسدة . واوضحت النتائج ان الاعسال العمانية هي جيدة ومن ضمن المواصفات العالمية للعسل. اما الوراقة الثالث فكانت بعنوان ” نحو أمن وسلامة الأغذية قدمها الدكتور بدر بن علي القمشوعي – رئيس قسم مشارع الدواجن بالمديرية العامة للثروة الحيوانية .

كما شاركت وزارة الزراعة و الثروة السمكية في المعرض المصاحب لمؤتمر سلامه الغداء والأغذية التقليدية 2016م حيث تمثلت المشاركة بإبراز دور المحاجر الزراعية و البيطرية والخدمات التي تقدمها لضمان سلامه مصادر الغذاء واستعراض الضوابط واللوائح التي تعمل بهاء هذه المحاجر .

كما كان لجوده الاسماك نصيب كبير في ركن الوزارة من خلال استعراض العينات المخبرية للزوار وتقديم الشرح الوافي حول الامراض السمكية والاصابات البكتيرية المعروفة ولم تغفل الوزارة الجانب التسويقي الزراعي حيث اوضح المختصون طرق حفظ وانواع العبوات للمنتجات الزراعية وتأثيرها في الحفاظ على مستوى الجودة بينما شارك التسويق السمكي بمنتجات مشروع تطوير المرأة الساحلية بالسلطنة حيث تم عرض نماذج من منتجات سمكية متنوعة .