“الزراعة” توقع اتفاقية مع “الرفد” لتقديم خدمات عبر مراكز سند للخدمات

0
132

 وقعت وزارة الزراعة والثروة السمكية وصندوق الرفد صباح اليوم الأربعاء اتفاقية تعاون حول تقديم بعض خدمات الوزارة عبر البوابة الإلكترونية لمراكز سند للخدمات.

 تأتي الاتفاقية في إطار خطة التحول الالكتروني لضمان وتبسيط تقديم الخدمات للمتعاملين والمستفيدين بكل يسر ومرونه عبر منافذ ومراكز سند المنتشرة في محافظات السلطنة.

 

 وقع الاتفاقية من جانب الوزارة سعادة الدكتور أحمد بن ناصر البكري، وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية للزراعة ومن جانب صندوق الرفد طارق بن سليمان الفارسي، الرئيس التنفيذي.

 تهدف الاتفاقية الى الربط الالكتروني بين خدمات الوزارة والبوابة الالكترونية لمراكز سند للخدمات من خلال تقديم عدد من خدمات الوزارة وهي تسجيل العيادات البيطرية الخاصة، وخدمة طلب ترقيم حيوانات الإبل.

 وحول الاتفاقية قال الدكتور محمد بن علي الكاسبي، المكلف بتسيير أعمال دائرة الصحة الحيوانية بوزارة الزراعة والثروة السمكية: إن أي مشروع تنموي يحتاج إلى قاعدة بيانات ثابته وموثوقة للقيام بها وان تقديم هذه الخدمات عبر مراكز سند للمتعاملين سوف تساهم في السيطرة على الأمراض ومعرفة سلالات الأبل وتوزيعها الجغرافي وأنواعها.

 وقال ان الاتفاقية تسهل خدمة تسجيل العيادات البيطرية الخاصة حيث تقوم العيادات بالتسجيل عن طريق مراكز سند من ثم تتوجه الرسالة إلكترونيا إلى مراكز التنمية الزراعية والعيادات البيطرية الحكومية ليتم معاينة العيادات الخاصة ومدى استيفائها للشروط وتوفر المعدات اللازمة، بعدها تتم الموافقة على العيادة والإعلان إن العيادة مسجله إلكترونيا.

 وعن خدمة تسجيل المواطنين لإبلهم قال: يتوجه المربي إلى مركز سند لتعبئة الاستمارة الإلكترونية وتتحول مباشرة إلى العيادة البيطرية الخاصة التي يرغب التسجيل عن طريقها.

 وقال محمد بن سالم المشايخي، مدير عام مساعد لمراكز سند للخدمات  بصندوق الرفد: بأن الاتفاقية الموقعة تندرج ضمن الجهود التي يسعى إليها صندوق الرفد في تطوير مراكز سند للخدمات، حيث تأتي الاتفاقية  استكمالا لما تم توقيعه مسبقا مع هيئة تقنية المعلومات بشأن الربط الموحد مع كافة الجهات الحكومية لتكون مراكز سند للخدمات منفذ اخر لتقديم الخدمات الحكومية، بالإضافة إلى تقريب الخدمة للمواطنين والمقيمين من خلال توزع المراكز في مختلف محافظات السلطنة ، حيث تعد المراكز من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ويمتلكها مواطنون عمانيون ذوي كفاءة عالية، وتوفر مجموعة من الخدمات للمراجعين بالاعتماد على وسائل وأنظمة حديثة، وهي متخصصة في تقديم الخدمات الحكومية والخاصة إلكترونيا. حيث تتمثل رؤية المراكز في التكامل والتميز في تقديم الخدمات الإلكترونية الحكومية والخاصة بما يعزز الحكومة الإلكترونية.